كلمة رئيسة اللجنة التحضيرية للمؤتمر

image

شذى المشري
مستشار رئيس الهيئة الخيرية الخيرية الإسلامية العالمية
عضو الجمعية العامة

إن الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية تبنت مبادرة تفعيل دور المرأة في العمل الخيري والمجتمعي، واستضافت نخبة من الكفاءات في الميدانين العلمي والعملي خلال عدد من ورش العمل من أجل التعاون والتنسيق وتبادل الخبرات والتجارب لاستقراء الوضع الخاص بدور المرأة وتحديد الصعوبات والتحديات التي تعترض تفعيل دورها، وبحث سبل معالجة تلك التحديات لتيسير انطلاقتها لأداء دورها على الوجه الذي يمكنها من المشاركة الحقيقية والفاعلة في تنمية المجتمع.

كما طرحت الهيئة هذه المبادرة في اجتماع تنسيقي لـتاكيد جهود التنسيق والتكامل مع نخبة من المؤسسات الإسلامية الرائدة وكوكبة من قيادات العمل الخيري لتحقيق مبدأ الشراكة الاستراتيجية في العمل الخيري في سبيل إنجاح مبادرة تفعيل دور المرأة في العمل الخيري .

انه في ظل ما يصدر عن المنظمات الدولية من مواثيق واتفاقيات دولية قد تتناسب او تتعارض مع شريعتنا الإسلامية، آن الأوان أن نتساءل : لماذا لا نعمل على إصدار وثيقة استراتيجية متكاملة شاملة جامعة لكل ما يتعلق بدور المرأة في العمل الخيري والمجتمعي؟ منطلقة من شريعتنا الإسلامية السمحاء بكل ما فيها من عمق واتزان وحكمة وبصيرة ومرونة واستجابة لمتغيرات العصر.

إننا نتطلع الى اصدار وثيقة تكون بمثابة المنهج العلمي والسند الشرعي والمرجعية الراسخة للمرأة ، تضم في طياتها النصوص والفتاوى الشرعية والقرارات والاتفاقيات والتشريعات الدولية بعد مراجعاتها والإفادة من الملائم منها، وحصر نتائج المؤتمرات السابقة ذات الصلة وأهم الأبحاث والدراسات والإصدارات العلمية الخاصة بهذا الشأن، ولهذا جاء المؤتمر العالمي "دور المرأة في العمل الخيري"، الذي سيعقد بمشيئة الله برعاية سامية وحضور كريم من سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد خلال الفترة من 15- 17 ديسمبر 2014م.

ونهدف من خلال وثيقة المرأة المزمع اصدارها إلى إبراز الدور الحقيقي والهام للمرأة المسلمة في المشاركة التكاملية لبناء المجتمعات الإسلامية وتنميتها ، وبيان الجانب الشرعي الداعم لدور المرأة وإمكانياتها وقدراتها في بناء المجتمعات الإسلامية، وتشجيع المرأة المسلمة على العمل الخيري وتعزيز دورها الفاعل في هذا المجال، وبيان دور المرأة في العمليات الإغاثية الميدانية في الكوارث والنكبات.